الرئيسية / أخبار / مركز دراسات الجنوب الليبي يعيد نشراتفاقية بين التبو والطوارق والتي كانت تحت اسم ” اتفاقية التعاهد والتصالح وتجديد العافية بين قبيلتي التبو والطوارق ابريل 1894 م”

مركز دراسات الجنوب الليبي يعيد نشراتفاقية بين التبو والطوارق والتي كانت تحت اسم ” اتفاقية التعاهد والتصالح وتجديد العافية بين قبيلتي التبو والطوارق ابريل 1894 م”

اتفاقية التعاهد والتصالح وتجديد العافية بين قبيلتي التبو والطوارق

ابريل 1894 م

   وبعد ، فقد حضر لدي القائمقامية قصبة غات السيد / الحسن بن الحاج أحمد الأنصاري جماعة التبو نحو ثمانون نفر، فيهم الأعيان رؤسائهم إبراهيم بن كلَما و سيدي بن محمد و بركاين بن تفوت و شكَم بن سايتِ و محمدين بن تكوي وجماعته ، الأعيان فيهم الحاضرين بقصبة غات في التاريخ والمُكِرمين رؤساء وأعيان توارق أزقر الحاضرين منهم في التاريخ محمد ونكروف بن كلاله بن اغاله الهقاري و محمد الملقب ماتكوا بن اويك الهقاري و الشيخ بن امري الهقاري و خمداني بن اونزيق بن اسايب اهضانرى و عيسى بن أويد الخير بن املول اهضانرى ، حفظ الله الجميع آمين .

    لمَا حضروا المذكورين أعلاه من التبو و التوارق تعاهدوا وتصالحوا وجددوا العافية على يد القائمام الموصى إليه ( بار من يوم التاريخ ) ، كل أحد من الفريقين لم يتجاسر عن أحد في غات وكافة وملحقاتها (اي تراب ازقر كله) ، وكل من تجاسر من كافة جمْع تبو من كل قبيلة بغات ونواحيها تراه يصير عليه الحكم الشديد و ينسجب مدة عمرة وعليه الحبس ، والجزاء كذلك التوارق وافدين من ناسايز إذ تجاسروا على من يقدم إلى هذا الطرف من التبو واخذوه يجري عليه الحكم والجزاء ومن أراد من الفريقين ومن الكل أن يغزي أو يأخذه اصحابه فليمشي له الدمخله وأما قصبة غات وأطرافها وكامل ملحقاتها ، من اليوم مرفوع التجاسر عنهم .

     بهذا تعاهدوا وتفارقوا وصار عليه الاجتماع وتفرقوا على ذلك كلهم .

ورؤساء التوارق تعاهدوا علي كافة إخوانهم ، ورؤساء التبو تعاهدوا وقبلوا على كافة التبو الغائبين وبذلك صار الاتفاق ، وأعطوا عليه الفاتحة ، على يد مرابطين الشرفاء والأنصار وكافة أعيان غات .

      بذلك شهد على كل منها بما نسب عنه صحيح بتاريخ أواسط شوال سنة الحادية عشر وثلاثمائة وألف 1311 هـ عبده أحمد بن الحاج أبو بكر بن بلقاسم الغدامسي تاب الله عنه آمين .

لتحميل نسخة pdf : صورة الأصل لإتفاقية التبو والطوارق

شاهد أيضاً

استطلاع رأي

نظرة الشباب في الجنوب الليبي للحالة الليبية الراهنة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>